عبدالناصر إختراع هيكل

TAFATEFO

هيكل، سيبك من هيكل ده حالة خاصة في التاريخ. رجل كان مفكر عبدالناصر، وهو اللي صاغ الفكر السياسي كله لـ عبدالناصر .. مظنش حد خد الدور ده أبداً. يعني أنا معتقدش ان علاقتي بالسادات وصلت زي علاقة هيكل بـ عبدالناصر. هيكل بـ عبدالناصر كان هو اللي بيفكرله، لدرجة انه يكاد يكون عبدالناصر من إختراع هيكل، بيقول على لسانه كلام في كل حاجه في الدنيا.

هيكل وعبدالناصر

ومن يدري! قد يأتينا من يدون في التاريخ أن في عهد القذافي الأب زاد عدد حفاظ القرآن، وكثر بناء المساجد، وتحجبت الإناث !!!، والتحى الذكور!!!، وأقيمت الأفراح الجماعية -أو أفراح زوجة من أجمل- على حساب الحكومة الجاري -والمحبب! وبالبصلة!!-، وسلمت السلطة والثروة والسلاح بالكامل للشعب، وساد الأمان، وعمت التقوى والزهد؛ حتى أن الليبيين قرروا -في فترة من الفترات- قفل كل المحال التجارية وجعل حانوتاً واحدة في كل منطقة يأخذ كل واحد منها ما يحتاجه فقط في ملحمة زهد رائعة لا تراها حتى في بلاد ملئت بالقديسن أو قرية تسمى الفضلة!! -أو المدينة الفاضلة-.


وزاد زهد الليبيين في عهد ذلك القديس إلي أن ذهبوا إلي الحج لبيت الله الحرام على ظهور الجمال تاركين وراءهم كل وسائل وسبل الراحة من طائرات وسيارات فارهة .. وآثروا الذهاب على ظهور الجمال تقرباً إلي الله وإمعاناً في التذلل له في عالم ساده الجشع والطمع.

وتمام زينة ذلك العهد أن اسم قائده معمر، فهو العمار والعمار هو .. والقذافي، فهو يقذف بالحق على الباطل فيدمغه فإذا هو زاهق .. وكأن فيه شبه من طالوت !!!. وإن كانت لهارون الرشيد سحابة واحدة يقول لها أمطري حيث شئت فسيأتيني خراجك، ففي عهد ذلك القائد المظفر المسمى معمر؛ كان يمسك كل سحابة تمر يستحلب ما فيها من مطر مستنفذاً خيرها؛ ويوزعه على شعبه، ثم يصطف هو في طابور المحرومين منتظراً دوره في خشوع كي يتفضل عليه شعبه بجزء زهيد من الثروة كي يعيل به عياله ويقيم به أودهم، يعود بعدها إلي خيمته، ليحلب ناقته، ويلتحف بعباءته، ولا ينام!! .. بل يظل ساهراً أمام تلك النار التي يجمع حطبها بيمينه المباركة، ويظل يفكر في حلول لكل مشاكل الإنسانية. ومن تلك الخيمة تنبثق الأفكار، تلك الخيمة التي ترافقه في حله وترحاله حول العالم .. فهو لا ينام في القصور، ولا هو من أصحاب الدثور، ولا يلبس الحرير .. فهو إمام زاهد ورع تقي؛ حتى أنه لم يحدث في تاريخ الإسلام ان اءتم الناس وراء ملك أوحاكم بالملايين في صلاة الجماعة إلا هو !!!، لم يحدث ذلك حتى لأبي بكر ولا لعمر رضى الله عنهما.

بالله عليكم أين سمعتم بمثل ذلك زهدا ؟!! .. لله درك يا قائد .. لله درك يا معلم الأجيال .. لله درك يا معمر .. ولولا أن الله ختم رسالاته برسوله محمد -صلى الله عليه وسلم- لقلنا أنه نبي !!…
خبز المدينة وعـقلية البدو
د. ولد البحر

4 تعليق على القذافي الأب .. الإمام الزاهد الورع التقي

  1. ملك ملك افريقيا
    وامام المسلمين

    - يصتطادوه من عالحيط بشبشب-

     

  2. ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

    موش امام المسلمين ..... لازم يصلوا وراه ملايين :D

    هو تعداد ليبيا كام الف اصلا :D

     

  3. Sonnet كتب,

    أضحك الله ثغرك
    يا د طفاطيفو

     

  4. donya كتب,

    اول زياره هنا

    انا بحبه وهو لابس البلده البيضه اللي مليانه غطيان ازايز البيبسي بتاعت زمان دي

    والا لبس افريقيا اللي بيلبسه ده
    ههههههه
    لأ زعيم زعيم يعني


    *تحياتي

     

next next next