عبدالناصر إختراع هيكل

TAFATEFO

هيكل، سيبك من هيكل ده حالة خاصة في التاريخ. رجل كان مفكر عبدالناصر، وهو اللي صاغ الفكر السياسي كله لـ عبدالناصر .. مظنش حد خد الدور ده أبداً. يعني أنا معتقدش ان علاقتي بالسادات وصلت زي علاقة هيكل بـ عبدالناصر. هيكل بـ عبدالناصر كان هو اللي بيفكرله، لدرجة انه يكاد يكون عبدالناصر من إختراع هيكل، بيقول على لسانه كلام في كل حاجه في الدنيا.

هيكل وعبدالناصر


في مذكراتها المعنونة "Fidel and Raul, My Brothers, the Secret History" (فيدل و راؤول، أخواي، التاريخ السري) تقول Juanita Castro خوانيتا كاسترو -76 عاماً- الأخت الصغرى لـ فيدل وراؤول كاسترو أنها عملت سراً لحساب الـCIA في كوبا في أوائل ستينات القرن الماضي بالاسم الكودي "Donna" مساعدةً أعداء حكمهما الإشتراكي على الهرب من الإعدام والسجن.

تقول خوانيتا كاسترو في مذكراتها أنها جُنِدَت لتكون عميلة سرية لجهاز الإستخبارات الأمريكي CIA بواسطة صديقتها Virginia Leitao da Cunha زوجة السفير البرازيلي في كوبا، الذي آواها وأتباع كاسترو الثوريين عام 1958 خلال كفاحهم المسلح لإسقاط الدكتاتور Fulgencio Batista. وفي مقابلة مع ضابط استخبارات أمريكي يدعى Enrique في فندق مكسيكو سيتي عام 1961، أعطاها الإسم الكودي Donna وكُتُب الشفرة لتستخدمها في تلقي تعليمات الـCIA عن طريق موجات الراديو القصيرة في كوبا.

تقول خوانيتا كاسترو أنها وافقت على العمل لدى الـCIA بشرط أن لا يطلب منها أن تشارك في أي أعمال عنف ضدهما -أخواها- أو أي عضو آخر في حكومتهما. وتقول:
هل أشعر بالندم لخيانة فيدل بالموافقة على الإنضمام لأعدائه؟ لا، لسبب واحد بسيط: لست أنا من خانه، هو من خانني.
هو الذي خان الآلاف منّا، الذين عانوا وقاتلوا من أجل الثورة التي قدم لها، تلك التي كانت سخية وعادلة وستقدم السلام والديموقراطية لـ كوبا، والتي -كما وعد بنفسه- ستكون كوبية كأشجار النخيل.
ووصفت في مذكراتها كيف -تبعاً لتعليمات الـCIA- ساعدت الملاحقين من بوليس فيدل كاسترو السري على الهرب من الإعتقال والسجن والإعدام. وأنها آوت بعضهم في المنزل حيث عاشت مع والدتها Lina Ruz Gonzalez -والدة راؤول وفيدل أيضاً- والتي توفيت عام 1963.

وذكرت كيف كانت صدمتها حين أعلن فيدل كاسترو -والذي كان قد أنكر علناً كونه شيوعياً- أنه كان ماركسياً - لينينياً، وسيبقى كذلك طوال حياته. تقول:
تحول فيدل للشيوعية لم يكن عن قناعة سياسية، ولكن -ببساطة- لحاجته إلى إحكام قبضته على السلطة، والتي طالما كانت مهمة بالنسبة له.
ليس لدي تفسير آخر، لقد لجأ للإتحاد السوفييتي ليكرس نفسه في السلطة.

خوانيتا كاسترو أعلنت دورها السري مع الإستخبارات الأمريكية في كوبا لأول مرة، مساء الأحد -25 أكتوبر 2009- عبر شبكة Univision-Noticias 23 التليفيزيونية الناطقة بالإسبانية. وقالت أنها لم تتحدث غلى فيدل وراؤول كاسترو منذ غادرت كوبا عام 1964.


رئيس كوبا السابق فيدل كاسترو -83 عاماً- (كان قد تنازل عن السلطة لأخيه راؤول كاسترو -78 عاماً- العام الماضي لأسباب صحية) طالما اعتبر وكالة الإستخبارات الأمريكية CIA عدوه اللدود ويتهم وكالة التجسس الأمريكية أنها وقفت وراء معظم مؤامرات اغتياله التي يفوق عددها الـ600.

1 تعليق على فيدل كاسترو هو من خان كوبا .. شقيقة كاسترو عملت لدى الـ CIA

  1. donya كتب,

    يعني الخيانه مبرره
    زي روبن هود بيسرق من الاغنياء يدي الفقراء
    بس في النهايه سرقه

    وهي رغم الشروط اللي حطيتها للموافقه علي الخيانه
    والمبررات فهي خاينه


    كان روبن هود ممكن يساعد الفقراء بس بالحلال

    وهي كمان كان ممكن تساعد الناس دي من غير ماتشتغل مع الشيطان الممثل في سي اي ايه

    *تحياتي
    دنيا هانم

     

next next next